ودعو الويندوز 7 بعد ال 14 -1-2020

ودعو الويندوز 7 بعد ال 14 -1-2020

 إذا كنت من مستخدمي نسخة نظام التشغيل ويندوز 7، فأنت مضطر إلى توديعه نهائيا  الثلاثاء 14 يناير.

وتستعد مايكروسوفت لإنهاء الدعم الموسع لويندوز 7 بعد أكثر من 10 سنوات على إطلاقه في العام 2009 ليحل محل نظام ويندوز فيستا، وتعني نهاية الدعم

أنه لا يوجد المزيد من إصلاحات الأخطاء أو التحديثات الأمنية للملايين الذين ما زالوا يستخدمون نظام التشغيل.

وعلى الرغم من أن مايكروسوفت أطلقت ويندوز 8.x وويندوز 10 خلال الأعوام الماضية، فإن كثيرا من المستخدمين، كانوا يرون ويندوز 7 أفضل.

وحسب تقرير للبوابة العربية للأخبار التقنية، كان ويندوز 7 يتمتع بالقدرة على الصمود، وعلى الرغم من اقتراب موعد نهاية الدعم، أثبت مشجعو ويندوز 7 إخلاصهم له، ولا يزال كثير من المستهلكين متمسكين بنظامهم التشغيلي القديم.

وتفيد إحصاءات أن هناك حوالي 1.2 مليار حاسب يعمل بنظام ويندوز في جميع أنحاء العالم، بينهم مليار يعتمدون على ويندوز 10 والباقون يعملون بويندوز 7، ويعني هذا أن هناك ما يقرب من 200 مليون جهاز حاسب سيعملون قريبًا بواسطة نظام تشغيل غير محمي.

وتشير تقديرات أخرى إلى أنه لا يزال هناك أكثر من 440 مليون شخص يستخدمون ويندوز 7 في جميع أنحاء العالم، ومن غير المرجح إصلاح أي ثغرات أمنية جديدة، إلا إذا كان المستخدم على استعداد لدفع تكاليف الدعم الموسع.

ويقول التقرير إن عصر ويندوز 7 كان يتزامن مع عصر الحاسب الشخصي، وتمثل نهاية ويندوز 7 نهاية عصر الحاسب الشخصي أيضًا، فعندما أطلق النظام، كان هاتف آيفون ومتجر تطبيقاته موجودين ولكنهما ما زالا جديدين، ولم يكن حاسب آيباد قد وصل بعد، وإذا كان المستخدم بحاجة إلى إنجاز أي شيء على حاسب فإنه بحاجة إلى جهاز حاسب شخصي.

وبعد مرور أكثر من عقد بقليل أصبحت الصورة أكثر تعقيدًا، إذ واصلت مبيعات أجهزة الحاسب الشخصي الانخفاض على مدى السنوات السبع الماضية، وشهدت المبيعات زيادة طفيفة العام الماضي، بسبب حاجة الشركات إلى شراء أجهزة حاسب جديدة لتشغيل نظام التشغيل ويندوز.

وجرى استبدال الحاسب الشخصي في العديد من السيناريوهات وحالات الاستخدام بالهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي أو المساعدين الرقميين المضمنين في أجهزة أخرى مختلفة، كما أن المشكلة لا تتعلق بأجهزة الحاسب الشخصي فقط، بل بنظام التشغيل ويندوز ككل، والذي لم يعد المنتج الرئيسي اللامع لشركة مايكروسوفت كما كان في السابق.

وبالرغم من ذلك، فإن هذا لا يعني أن جهاز الحاسب الشخصي قد انتهى، بل إنه مستمر في المستقبل المنظور، لكن أصبح هناك الآن الكثير من الخيارات الأخرى، بما في ذلك الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية، كما أن تعرف أجهزة الحاسب الشخصية يزداد ضبابية.

وتعد أجهزة الحاسب الشخصية القابلة للطي والقابلة للانفصال هي السائدة الآن، بعد ظهور العديد من التصاميم المختلفة المفيدة للمستخدم، لكن هذه الابتكارات جميعًا لا تعني عودة الزخم لجهاز الحاسب الشخصي، بل إنها تشير إلى أنه سيكون للحاسب الشخصي تواجد لسنوات قادمة بغض النظر عن نظام التشغيل الذي يشغله. 

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

You may also like

PES for Andriod 2020

نسخة كاملة بحجم 1,7 غيغا بايت  اللعبة غنية